عارة: بعد حبس دام 40 عاماً الاسير كريم يونس يونس يعانق الحرية

بعد 40 عامًا من الأسر.. سلطات السجون الإسرائيلية تفرج عن الأسير كريم يونس وتتركه وحيدًا في “رعنانا”.
موطني٤٨ :
الاسير كريم يونس يتصل هاتفيا قبل قليل بالعائلة لاحضاره من مدينة رعنانا بعد تركه وحيدا هناك من قبل سلطات السجون ..
الموقف حدث سابقا ايضا مع الشيخ رائد صلاح .
فيديو| اللحظات الأولى للإفراج عن الأسير كريم يونس بعد 40 عاما من الاعتقال في السجون بيان
لجنة الحريات تهنيء الأسير كريم يونس بالحرية
وتستنكر طريقة الإفراج غير الإنسانية
“مطالبة درعي بسحب جنسية الأسير يونس انتقام ومخالفة لكل الأعراف”
***
تتقدم لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا بالتهنئة الحارة إلى عميد الأسرى، كريم يونس، ابن قرية عارة في المثلث، الذي عانق اليوم الخميس (5.1.2023) شمس الحرية بعد أن أمضى في السجون الإسرائيلية نحو 40 سنة. كما تهنيء اللجنة أسرة الأسير المحرر وعموم أهل بلده وجميع أبناء مجتمع الداخل الفلسطيني بهذه المناسبة.
وإن لجنة الحريات تستنكر بكل لسان الطريقة التي أفرج بها عن الأسير، ما يدل على خبث الطوية والحقد الدفين. ففي الوقت الذي كان ذوو الأسير وأحباؤه ينتظرونه أمام بوابة السجن تلقوا منه اتصالا هاتفيا ليخبرهم أن سلطة السجون أخرجته بسيارة في ساعة مبكرة فجر اليوم وأنزلته في مدينة رعنانا وطلبوا منه أن يتدبر أمره بنفسه، وهو ذات الأسلوب الذي مارسوه قبل ذلك مع الشيخ رائد صلاح قبل سنوات.
لقد أمضى الأسير المحرر كريم يونس من عمره أربعة عقود في سجون الظالمين، لاقى فيها شتى أصناف التنكيل والمعاناة والإهمال الطبي والحرمان من حقوق الأسرى، وعايش طوال فترة سجنه نضالات الحركة الأسيرة وإنجازاتها وآلامها وآمالها وعذاباتها، ووقف مع سائر أسرى شعبنا صامدا في وجه الممارسات الانتقامية الظالمة التي مارستها ضدهم سلطات السجون.
وقد حُرم الأسير المحرر من وداع والدته المرحومة الحاجة صبيحة يونس التي فارقت الدنيا في أيار الماضي وهي تتمنى أن ترى فلذة كبدها حرا طليقا.
وإن لجنة الحريات إذ تعبر عن أملها في أن يرى جميع أسرى وأسيرات شعبنا نور الحرية قريبا، لتؤكد رفضها التام لطلب أرييه درعي؛ وزير الداخلية في حكومة نتنياهو- بن جفير- سموطرتش سحب الجنسية من الأسير المحرر ومن ابن عمه الأسير ماهر يونس، وتعتبر هذا التوجه مؤشرا خطيرا وأسلوبا انتقاميا، يدلل على نوايا حكومة غلاة اليمين المتطرف، وهو قرار مخالف للأعراف الدولية.
– الحرية لأسرى الحرية.
باحترام:
لجنة الحريات
الخميس 5.1.2023

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى