«1 غيغا لكل حاج».. الإنترنيت مجاناً للحجاج بتعليمات من العاهل السعودي وولي عهده

0
Muslim pilgrims circle the Kaaba and pray at the Grand mosque during the annual haj pilgrimage in the holy city of Mecca, Saudi Arabia August 14, 2018. Picture taken August 14, 2018.REUTERS/Zohra Bensemra
أعلنت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية السبت 18 أغسطس/آب 2018، عن مبادرتهما لتقديم هدية للحجاج، خلال مناسك الحج ،تتضمن «2 مليون غيغا لـ 2 مليون حاج» وذلك بتوجيهات من الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس» أن هذه الخطوة تأتي بالشراكة مع مجموعة الاتصالات السعودية، وشركة اتحاد اتصالات «موبايلي»، وشركة الاتصالات المتنقلة السعودية «زين»، وشركة فيرجن موبايل، وشركة اتحاد جوراء «ليبارا».

وأضافت الوكالة أن هذه المبادرة تأتي «انطلاقاً من توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده، ببذل كل ما من شأنه التيسير والتسهيل على ضيوف الرحمن لأداء مناسك الحج بكل طمأنينة وأمان»، وأشارت إلى حرص الملك سلمان وولي عهده على تقديم مختلف الخدمات لحجاج بيت الله الحرام والعمل على المزيد من تطويرها والارتقاء بها عاماً بعد عام.

«1 غيغا لكل مستخدم»

وأوضح المصدر أن هذه «الهدية» خُصصت لمستخدمي باقات «سوا زيارة، الزوار، نور، الحج والعمرة، إيمان » المقدمة من شركات الاتصالات المتنقلة، حيث سيتمكن مستخدمو هذه الباقات من استخدام «1غيغا لكل مستخدم» لمدة (48) ساعة ( في يومي التروية وعرفات).

وتهدف هذه المبادرة السعودية إلى التيسير والتسهيل على ضيوف الرحمن في التواصل مع ذويهم خلال أداء مناسك الحج ، وتمكينهم من الوصول إلى الخدمات الرقمية المتاحة في مبادرة (حج ذكي) لتحسين تجربتهم، والارتقاء بخدمات الاتصالات المقدمة لضيوف الرحمن.

 

كما تأتي امتداداً لجهود وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات وجميع مقدمي خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة لتقديم أفضل خدمات الاتصالات لضيوف الرحمن خلال موسم حج هذا العام.

فقد بدأت السعودية في استعمال التكنولوجيا لتنظيم الحج

واستغلت السعودية التكنولوجيا لإدارة تدفق ملايين الحجاج في نفس المكان وفي نفس الوقت.

ويشمل ذلك أساور إلكترونية تحدد هوية الحاج مرتبطة بنظام تحديد المواقع العالمي (جي.بي.إس) بدأ استخدامها بعد مقتل المئات في حادث تدافع في 2015.

وقال محمد بنتن وزير الحج والعمرة السعودي لرويترز «الآن هناك أجندة إلكترونية متكاملة لكل حاج أو معتمر. أيضاً وفرنا تطبيقات.. بإمكانهم استخدامها للإرشاد».

واتخذت كافة التدابير لتأمين مليوني حاج

وأضاف «لدينا أكبر أسطول للحافلات لنقل الحجاج، ما يزيد على 18 ألف حافلة جميعها مرتبطة بنظام تحكم يحدد مواقعها».

وتابع قائلاً إن القطار السريع الذي يربط بين مكة والمدينة اكتمل ويجري اختباره الآن.

 

 

والحج هو العمود الفقري لخطة تهدف لتوسيع السياحة في إطار حملة لتنويع اقتصاد المملكة بعيداً عن النفط. ويحقق الحج والعمرة عائدات السعودية بمليارات الدولارات نظير الإقامة والتنقل وشراء الهدايا والرسوم التي يدفعها الحجاج والمعتمرون.

ويهدف المسؤولون إلى زيادة عدد المعتمرين إلى 15 مليوناً والحجاج إلى خمسة ملايين بحلول عام 2020 ويأملون في مضاعفة عدد المعتمرين مجدداً إلى 30 مليوناً بحلول عام 2030.

278 ألف مصل كل ساعة بالحرم المكي

توافد، أكثر من مليوني مسلم، من جميع أنحاء العالم، على مكة المكرمة، لأداء مناسك الحج وتجاوز عدد المصلين في الحرم المكي 278 ألف مصل كل ساعة.

وكشفت الهيئة العامة للإحصاء السعودية، السبت 18 أغسطس/آب، أن عدد المصلين في الحرم المكي تجاوز 278 ألف مصل كل ساعة، بينما تجاوز عدد الطائفين حول الكعبة 107 آلاف طائف كل ساعة.

ويعمل على خدمة الحجاج خلال أداء المناسك، حسب ما نقلته «الأناضول»، أكثر من 10 آلاف موظف، كما يتم ضخ ألفي طن من ماء زمزم في الحرم المكي، و300 طن في الحرم النبوي بالمدينة المنورة بشكل يومي، وفق الإحصاء السعودية.

وأوضحت الهيئة أنه يقوم على رفع الأذان في الحرم 20 مؤذناً، ويتناوب على إمامة الصلوات 10 أئمة. وبحلول الخميس 16 أغسطس/آب، وصل حوالي 1,7 مليون شخص إلى السعودية للمشاركة في موسم الحج الذي يبدأ رسمياً الأحد ويمتد حتى الجمعة المقبل.

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here