الصحة : لسعة ذبابة الرمل ( ليشمانيازيس ) تتحول الى وباء قطري

0

ذبابة صغيرة تدعى ذبابة الرمال ، هي المسبب لانتشار مرض اللشمانيا في شتى انحاء البلاد.

في مدن وقرى عديدة من اقصى الشمالى ا   لى اقصى الجنوب ، تم تشخيض المرض ، حيث تسبب لسعة الذبابة هذه الى قروح صعبة في الجلد،السلطات تتخبط حول من المذنب، في حين ان المرذ مستفحل بين المواطنين.

تعقيب وزارة الصحة : 

معطيات وزارة الصحة تشير الة انخفاض ، في نسبة المصابين بهذا المرض في السنوات الاخيرة ، وانتقال المرض بين الناس محدود بنسبة ضئيلة ومحدودة .

الوزارة تسعى الى اجراء مختبرات حول المرض الذي تسببه ذبابة الرمال كما تسمى.

 

مكتب حماية البيئة من جانبه يولي اهتماماً كبيراً، لمعالجة اللشمانية، حيث تم تخصيص مبلغ 30 مليون شيكل للسلطات المحلية من اجل علاج المصابين ، على الرغم ان مكتب جودة البيئة لم يحصل على اية ميزانيات في ميزانية سنة 2019 القادمة بالغم من طلبه بميزتنية خاصة لمكافحة هذه الظاهرة.

المسؤولية تقع على عاتق السلطات التي تنتشر فيها هذه الذبابة.

تعقيب وزارة المالية: 

خصصنا لوزارة البيئة مبلغ 25 مليون شيكل لمعالجة ومكافحة الظاهرة ، وسنقدم مبلغاً اخر بقيمة 15 مليون شيكل في هذا العام ، وعلى الرغم من مرور فترة طويلة لم تنجح وزارة حماية وجودة البيئة في استغلال هذه الميزانيات في مكافحة هذه الظاهرة.

وقد تقر  في ميزانية 2019 اضافة مبلغ 150 مليون شيكل ، الا ان وزارة حماية البئة اختارت استغلال هذه الميزانية لمعالجة امور اخرى وليس اللشمانية.

 

تقرير عن ذبابة الرمال:   تطير بدون صوت

 ذبابة الرمل تمتصّ السكر

​إنّ ذبابة الرمل هي نوع من البعوض الصغير (1 – 3 ميليمتر) التابعة لمجموعة البعوض الطائرة المسماة Phlebotomus المنتشرة في مختلف أنحاء البلاد.

وتزعج هذه الذبابة الإنسان بلسعتها الموجعة ولكن الأهمّ من ذلك هو أنّها تحمل طفيلي الليشمانيا الخطير الذي ينقل للإنسان مرض الآكلة.

يزداد نشاط ذبابة الرمل في ساعات المساء حيث تلسع الإنسان دون أن يشعر بها لأنها لا تصدر صوتا عند طيرانها.

 ليشمانيازيس

​الليشمانيازيس أو ما يعرف في التسميات الدارجة بالآكلة، هو مرض جلدي ينشأ عن لسعة ذبابة. ويتنقل طفيلي الليشمانيا عن طريق مصه من قبل ذبابة الرمل من دم مصاب إلى شخص سليم فينتقل له المرض.
وتؤدي هذه اللسعة إلى تقرحات مزمنة في الجلد. وقد تشفى هذه التقرحات مع الوقت ولكنها تخلف ندباً جلدية.

  1. في 16.3.2015 تمّ اجتماع لدراسة السنتين الألوليتين من ضمن ثلاث سنوات لتطبيق قرار الحكومة بشأن التصدي لتخفيض الإصابة بمرض الليشمانيازيس.

الوقاية من لسعة ذبابة الرمل

 اتخاذ الوسائل لتخفيض انتشار ذبابة الرمل يؤدي إلى التقليل من معاناة الإنسان وإلحاق الأضرار للبيئة نتيجة الاستخدام الزائد لمواد الإبادة.
• السلطة المحلية: يفرض القانون على السلطة المحليّة العمل لمنع انتشار الحشرات الضارّة في ملك العام أو تخفيضها
• المواطنون: يفرض القانون على المواطن العمل في الملك الخاص به لمنع انتشار الحشرات الضارّة أو تخفيض تواجدها
• الوزارة لحماية البيئة: تقوم الوزارة لحماية البيئة من خلال جناح الرقابة عن الحشرات الضارّة ومستحضرات الإبادة بتطبيق القانون: المعلومات الطبيعية

​ذوات الجناحين (باللاتينية: Diptera ) هو الاسم العلمي لرتبة كبيرة من أنواع الحشرات منها الجنس الثانوي الصغير من نوع الفاصدة  المسماة ذبابة الرمل.

طول الحشرات الكهلة 1.5—3 مم، ولونها ضارب إلى الصفرة، ولها عينان سوداوان واضحتان. يغطي جسمها وأرجلها وجناحيها وبر. جناحاها بيضاويتان مبضعيتا الشكل، في وضع الراحة منتصبتان. الصدر أحدب.

تنتشر ذبابة الرمل في مختلف مناطق البلاد في أماكن رطبة وغنية بالمواد العضوية في الموسم الحارّ بعد غروب الشمس وفي الليل. في النهار ترتاح في أماكن ظليلة ورطبة. تنتقل الفواصد بقفزات قصيرة نسبياً، وهي غير قادرة على الطيران الطويل. ومن عوامل الإزعاج أنّها تطير بدون أي صوت وتدخل البيوت من أصغر فتحات.

الأنثى هي التي تلسع لأنّها تحتاج إلى الدم لينضح بيضها. ولسعتها موجعة ومزعجة وقد تنقل إلى الإنسان عدد من الأمراض منها دا الليشمانيات وحمى الفواصد.

الإرشادات للقائمين بإبادة الحشرات الضارّة
​هذه هي مجالات الاهتمام في الإبادة لذبابة الرمل:
  1. العثور على تركيز الطفيليات داخل القرى والمدن وخارجها:
    العثور على القوارض والكلاب المصابة بالطفيلي
  2. عمل الإبادة:
    خاصّة في أماكن الحضانة في الحيطان والصخور والشقق في الأرض وأعشاش العصافير
    الرشّ بالمستحضرات المنزلية المرخصة لإبادة الحشرات أو باللوحات التبخير
  3. وقاية السكان:
    إرشاد السكان حول الوقاية من إزعاجات ذبابة الرمل
 الإرشاد للجمهور
  1. ​رشّ المنزل وفتحات المنزل بالمستحضرات المنزلية المرخصة لإبادة الحشرات أو باللوحات التبخير
  2. نصب الشبكات المكثفة على شبابيك المنزل لمنع دخول البعوض وذبابة الرمل
  3. الامتناع عن الجلوس والنوم بالقرب من الحيوانات الناقلة للطفيلي
  4. دهن أعضاء الجسم المكشوفة بمواد الطاردة للبعوض مع الحذر من وصول الدهون إلى العينين والفم وكفّ اليد والجروح (في حال القلق من التسمم الرجاء التوجه الفوري إلى الطبيب)

 

 

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here