كيان تختتم اسبوعين من الفعاليّات لمناهضة العنف ضدّ النساء

ختتام أسبوعين من الفعاليّات لمناهضة العنف ضدّ النساء
اختتم ائتلاف حملة الـ 16 يومًا لمناهضة العنف ضد النساء فعالياته التي انطلقت قبل أسبوعين ونيّف تحت شعار “فش حرية مع ذكورية”. وتخللت فعاليات الحملة مؤتمرًا صحفيًا كان انطلاقتها الأولى، بالشراكة مع ائتلافات نسوية وحقوقية في الضفة الغربية وقطاع غزة، وكان قد سلّط الضوء على قضية الأسيرات في سجون الاحتلال، إضافة إلى وقفة مساندة لهن كانت قد أقيمت أمام سجن الدامون وأمام مقري الصليب الأحمر في الضفة الغربية وقطاع غزة.
أما محليًا فقد نظمت جمعية كيان، التي تركز ائتلاف حملة الـ 16 يومًا، ومنتدى جسور النسائيّ القطريّ أكثر من 30 ورشة تربوية وتوعوية تناولت قضية العنف ضد النساء والتنمر والثقافة الذكورية، إضافة إلى عروضٍ مسرحية وورشات فنيّة أقيمت في 15 بلدة ومدينة عربية. وتجنّدت للحملة مجموعات محلية لنساء قياديّات، كان لهن الدور الأبرز في تنظيم الفعاليات وتجنيد المشاركات والمشاركين من كافة الشرائح والأجيال.
وحظيت الحملة أيضًا بحضور إعلامي عبر التغطيات الصحفية، وأيضًا عبر تنظيم حملة إلكترونية تزامنت مع الأنشطة الوجاهية المختلفة. وكان محور الحملة في مواقع التواصل هو تفكيك مفهوم الذكورية وتمظهرات هذه الثقافة في حياتنا اليومية وتأثيرها على العنف المجتمعي بالعموم وعلى العنف ضد النساء على وجه الخصوص.
وقالت نسرين طبري مركّزة الحملة في جمعية كيان “هذا العام ارتأينا أن نكثّف رسائلنا على تفكيك أصول مشكلة العنف المنبثقة من الثقافة الذكورية التي تميّز ضد النساء وتتعامل معهن بدونية. قمنا بذلك عبر النشر وعبر الورشات التي استهدفت كافة الشرائح في مجتمعنا. تمكنّا هذا العام من الوصول إلى أكثر من 1800 من نسائنا ورجالنا وفئة الشبيبة، ولم نكن لننجح بهذا لولا جهود النساء الناشطات في الميدان من المجموعات المحليّة ومنتدى جسور النسائيّ القطريّ. ندعو مجتمعنا أن يضع قضية مناهضة العنف ضد النساء في صدارة أولوياته كل يوم وليس فقط خلال حملة الـ 16 يومًا.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى