كفر كنا: مصرع الفتاة رزان عباس 17 عاماً برصاصة طائشة خلال شجار عنيف

كانت تجلس في في غرفتها،امنة مطمئنة وهي تسمع مثلها كمثل الكثيرين من اهل بلدتها ، اصوات الرصاص واطلاق النار الكثيف،  ولكن  قدر الله كلن في انتظارها

سقطت رزان تلك الفتاة الصغيرة في ريعان شبابها برصاصة طائشة اصابتها في مقتل دون ذنب

رزان التي كانت  تنتظر بعد عدة اشهر مراسم تخرجها من مدرستها الثانوية ،ها هي اليوم تخرج من هذه الدنيا بسبب ذلك الرصاص الذي يدوي ليل  نهار في ربوع مجتمعنا العربي ، دون خوف او رادع

بيان المجلس المحلي:

#المجلس المحلي استنكر الجريمة واعلن عن يوم حداد واضراب
“بيان مجلس كفركنا”
يستنكر مجلس كفركنا كل أعمال العنف ونقدم التعازي القلبية لعائلة المرحومة رزان عباس ونشاطرها الألم والحزن على هذا المصاب الأليم .
قرر مجلس كفركنا أن اليوم الأربعاء سيكون إضراب شامل يشمل المدارس وجميع المرافق والمحال التجارية في البلدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى