قصة “فضيحة” قرعة دوري أبطال أوروبا.. ريال مدريد غاضب ويتهم “اليويفا” بـ”الغش”

 

من دون سابق إنذار وفي واقعة غريبة كان لإعلان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” (UEFA) إعادة إجراء قرعة دوري أبطال أوروبا وقع الصدمة على عالم الساحرة المستديرة.

ولكن إذا عرف السبب بطل العجب، فالمسؤولون في “اليويفا” ارتكبوا خطأين خلطا أوراق القرعة الأولى، وبعدما أسعدت فرقا وأحزنت أخرى عادت القرعة الثانية لتقلب الطاولة.

الخطأ الأول تمثل في أن القرعة أوقعت مانشستر يونايتد وفياريال معا في دور ثمن النهائي رغم أنهما لعبا في مجموعة واحدة في دور المجموعات، وهو ما يتعارض مع اللائحة.

أما الخطأ الثاني فيتعلق بإقصاء مانشستر يونايتد أيضا من خيارات مواجهة أتلتيكو مدريد -الذي سارع إلى مطالبة الاتحاد القاري بـ”توضيحات”- وذلك لأنه حل ثانيا في مجموعته، فيما تصدر “الشياطين الحمر” مجموعته، مما يعني أنه لم يكن هناك أي سبب لإخراج هذه المواجهة من دائرة القرعة لأنهما ليسا من نفس البلد ولم يلعبا معا في دور المجموعات

ونتيجة لهذا الخطأ أسفرت القرعة عن وقوع أتلتيكو في مواجهة بايرن ميونخ، فيما جاء “المانيو” ضد باريس سان جيرمان، وسارع “الأتلتي” إلى مطالبة الاتحاد القاري بـ”حل” لهذا الوضع المعقد.

وعلى شبكات التواصل الاجتماعي أشارت العديد من ردود الفعل إلى المخالفات، ونددت بـ”مماطلة” الاتحاد الأوروبي الذي تعرض لضغوط في الأشهر الأخيرة، بسبب إجهاضه مشروع الدوري السوبر الأوروبي المنافس لدوري الأبطال.

وقال نجم إنجلترا السابق مايكل أوين “إنه أمر لا يصدق! هل سيعيد اليويفا القرعة بأكملها أو سيعيدها من حيث ارتكب الخطأ؟”.

وبعثرت إعادة إجراءات القرعة حسابات بعض الفرق الكبيرة التي كانت بدأت تحتفل بحصولها على منافسين متواضعين على الورق، مثل ريال مدريد الذي وقع بمواجهة بنفيكا، ومانشستر سيتي وصيف الموسم الماضي ضد فياريال، ومواطنه ليفربول الذي كان سيواجه سالزبورغ النمساوي الذي بلغ ثمن النهائي للمرة الأولى في تاريخه.

أما الفريق الإنجليزي الآخر تشلسي حامل اللقب فأوقعته القرعة الملغاة بمواجهة ليل الفرنسي الذي يبلغ الدور الإقصائي للمرة الأولى منذ موسم 2006-2007، فيما كان يوفنتوس سيلعب ضد سبورتينغ البرتغالي.

ولم ترحم القرعة الملغاة إنتر ميلان، إذ جاء ضد أياكس أحد الفرق الثلاثة التي أنهت دور المجموعات بالعلامة الكاملة إلى جانب ليفربول وبايرن ميونخ.

وما أحزن المحايدين من عشاق اللعبة أن القرعة الجديدة -التي أعيدت بعد 3 ساعات- لم تسفر عما أسفرت عنه القرعة الأولى من مواجهة مثيرة بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو، والأرجنتيني ليونيل ميسي، بعدما وقع فريقاهما في مواجهة بعضهما.

وأغضبت القرعة الجديدة وقرار إعادتها ريال مدريد الذي تقدم بشكوى إلى “اليويفا”، وطالب بعدم إعادتها منذ البداية لأن “الأخطاء حصلت بعد تحديد مواجهة الملكي ضد بنفيكا”.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى