عضو الكنيست النائب سامي ابو شحادة يهنئ الشيخ رائد صلاح بسلامة الخروج من السجن

حللت أهلًا ووطِئت سهلًا بين أهلك وناسك يا شيخ
في إستقبال الشيخ رائد صلاح في أم الفحم الغاليّة على قلوبنا، بلغته تحيّة ومحبة شعبه في يافا واللد وكافة أبناء شعبنا على طول الوطن وعرضه.
عودة الشيخ رائد إلى أحضان شعبه هامة جدًا في هذه الفترة المفصلية من تاريخ شعبنا، فنحن نحتاج الى دوره المعهود من أجل تعزيز اللحمة الوطنية والحفاظ على ثوابت شعبنا والقدس والاقصى.
شعبنا يؤكد مرة تلو الأخرى تمسكه بالثوابت الوطنية وهذا ما نلمسه من خلال الوفود واعداد الناس المتوافدة التي تصل لاستقبال الشيخ والترحيب به.
تليق بك الحريّة أخي أبو عمر..ونتمنى الحريّة لكافة الاسرى والأسيرات ليعودوا الى أحضان شعبهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى