اخبار محلية

طبيب من رام الله يجري اول عملية في الضفة لاستئصال الثدي بشكل كامل من الناحيتين

أجرى الطبيب الفلسطيني رامي طه من سكان مدينة رام الله , وهو أخصائي جراحة التجميل والترميم والحروق , عملية تعد الاولى من نوعها في فلسطين، وهي عملية استئصال الثدي بشكل كامل من الناحيتين، مع المحافظة على الشكل الطبيعي المتكامل.

تمت هذه العملية في إحدى مستشفيات رام الله وسط الضفة الغربية في شهر أيلول الماضي، لسيدة تبلغ من العمر (43عاما) وهي ام لطفلين  وذلك بسبب وجود عوامل وراثية جينية تؤكد اصابتها بسرطان الثدي مستقبلا .

وقال طه أن هذه العملية هي الأولى من نوعها في فلسطين، حيث تم إجراءها بإشراف وبأيدي فلسطينية، وعلى الرغم من خطورة تلك العملية، إلا أن النتائج كانت، وقد، أعرب طه عن سعادته وإفتخاره بإجراء تلك العملية في فلسطين، وتحت إشراف طاقم طبي فلسطيني.

يذكر ان الدكتور رامي من الاطباء المختصين والمهنيين ويعمل في قسم الحروق والتجميل بمستشفى رمبام بحيفا ورام الله ويملك عيادته الخاصة في رام الله.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى