النقب : مفاجأة ، الطفل محمد الرماق لم يمت برفسة حمار كما اشيع…..

تطورات في قضية مصرع الطفل محمد الرماق من النقب : دهسته سيارة لاحد أقربائه ولم يرفسه حمار.
قال أحد المقربين للعائلة، إنها تخوفت من العواقب الناتجة عن الدهس بسيارة، فأدعت أن الطفل أصيب بجراح ميؤوس منها نتيجة رفسة حمار.وقد وصل الطفل، الذي يدرس في الصف الأول بمدرسة عبدة الابتدائية، وقد فارق الحياة إلى مستشفى سوروكا بئر السبع.
وتم تحويل جثمان الطفل إلى معهد الطب العدلي أبو كبير، للتأكد من أسباب الوفاة، فيما كان من المتوقع تحرير جثمانه لدفنه في مقبرة قرية عبدة اليوم. الا ان الفحوصات أشارت إلى أن الإصابة ليست ناتجة عن رفسة حمار.
وتم تأجيل تحرير الجثمان فيما استمرت الشرطة في تحقيقاتها، حيث أشار الوالد إلى أن ابنه توفى في حادث سير بالقرب من المنزل.
وبدأت شرطة السير بتحقيقاتها فيما تمّ إصدار تصريح من الشرطة بامكانية تحرير جثمانه،ومن المتوقع أن يصل إلى بيت الأسرة ظهر يوم غد الثلاثاء، وسيتم دفنه مباشرة بعد الصلاة عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى