المجلس الإسلامي للإفتاء يصدر بيانا يدعو فيه لتوحيد المهور وتخفيفها ويحثّ على تعجيلها .

المجلس الإسلامي للإفتاء يصدر بيانا يدعو فيه لتوحيد المهور وتخفيفها ويحثّ على تعجيلها .

وقع ما يزيد على 1500 رجل وامرأة من شتى أنحاء البلاد ومن شرائح المجتمع كافة على بيان أصدره المجلس الإسلامي للإفتاء يوم الجمعة يدعو فيه الأهالي بتوحيد المهور وتخفيفها ويؤكد فيه على وجوب دفع المهر وعدم سقوطه إلا إذا ثبت بأدلة قطعية لا شك فيها أن الزوجة تتحمل كامل المسؤولية في تسبب الطلاق .

وبهذا الصدد أفاد أ. د. مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للإفتاء : ” من اليوم فصاعدًا مهور جميع فتياتنا من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب كلها متساوية بلا تمييز ولا تخصيص .

على أن يكون أقصى حد للمهر في بلادنا هو 300 غرام ذهب عيار 24 يشمل المعجل والمؤجل ويشمل الهدايا التي يقدمها الخاطب من ذهب ونقود ورقية وسداد رسوم تعليم وديون وأمتعة باهظة الثمن كحاسوب مثلا بمعنى أنه إذا تمّ الفراق قبل العقد فإنّ له حق استردادها وأما إذا تمّ الفراق بعد العقد فإنها تحسب من المهر .

وننصح أن يكون المهر معجلا وفي حال اتفق على التأجيل فإننا ننصح أن يكون محدد أجل الدّفع أو مقسطًا بأقساط محددة ولا ننصح أن يكون المهر مطلق الأجل أي غير محدد وقت الدفع .

ولا يسقط مهر الزوجة إلا إذا ثبت بأدلة قطعية لا شك فيها أنها تتحمل كامل المسؤولية في تسبب الطلاق ” .

المجلس الإسلامي للإفتاء
عنهم : أ . د . مشهور فواز رئيس المجلس

يعتمد من تاريخ 2 صفر 1444 ه الموافق / 2022 29.8 م

وسيبحث المجلس عن قريب كيفية التعامل مع العقود التي قبل هذا التاريخ .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى