اللجنة الشعبية اللد :لا للتحريض المنفلت والأرعن على الشيخ رائد صلاح الرمز

لا للتحريض المنفلت والأرعن على الشيخ رائد صلاح الرمز

أهلنا الكرام في مدينة اللد؛
تابعنا في وسائل الاعلام التابعة للمجموعات اليمينية المتطرفة في مدينة اللد تحريضاً منفلتاً وأرعن على فضيلة الشيخ رائد صلاح على اثر مشاركته في إحياء احدى ليالي العشر الاواخر من رمضان المبارك وذلك يوم غدٍ الجمعه وفق 29.4.2022 بعد صلاة العشاء مباشرة في المسجد الكبير في مدينة اللد.
لذا فاننا نؤكد ما يلي:
ان الشيخ رائد صلاح حفظه الله ورعاه كان وما يزال احد رموزنا الوطنية والدينية في الداخل الفلسطيني، وهو رمز انساني على مستوى العالم، والذي تعرض للملاحقة السياسية والدينية والفكرية، وبشكل تعسفى على يد السلطات الرسمية الإسرائيلية، بسبب منهجه الداعي الى حماية هويتنا الوطنية والدينية وإعمار المقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك.
وعليه فإننا نرحب بفضيلة الشيخ رائد صلاح الرمز في بلده الثاني مدينة اللد العربية الاصيلة، ولن نأبه لهذه الأصوات الإرهابية التي كانت خلف احداث هبة الكرامة في رمضان الماضي وهي التي تقف خلف كل التوترات التي حدثت في السنوات الأخيرة والشواهد على ذلك لا تعد ولا تحصى.
ثم اننا نهيب بابناء مدينة اللد شيباً وشباناً، رجالاً ونساءً، كباراً وصغاراً المشاركة في استقبال الشيخ رائد صلاح الرمز في المسجد العمري الكبير يوم غد الجمعة على صلاة العشاء.

أهلا وسهلاً بكم جميعاً
27/رمضان/1443هـــ وفق 28/4/2022 للميلاد

اللجنة الشعبية في مدينة اللد ​​​​​أعضاء البلدية العرب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى