الرياضة : سابقة قضائية اعادة مباراة تزامن موعدها مع صلاة الجمعة

قاضي لجنة الطاعة لاتحاد كرة القدم غيورا لنداو
اتخذ في الاونة الاخيرة قراراً يعد سابقة قضائية ، قد تؤثر على موعد اقامة مباريات كرة القدم  في المستقبل فريق لم يحضر الى مباراته لان وقت المباراة يتزامن مع موعد صلاة الجمعة الساعة 11:50 صباحاً فقرر الفريق عدم حضور المباراة
وقد حكم القاضي بدل الخسارة ، بتبرئة الفريق من المخالفة واقرّ اعادة المباراة في موعد اخر يتناسب مع الفريق
هل من الان وبعد هذا القرار على الفرق تنسيق مواعيد المباريات حسب التقاليد الدينية للفرق.

هذا حدث في مناراة شباب اللد من الدرجة الثالثة الذي حددت مباراته يوم الجمعة قبل اسبوع ونصف الساعة 14:00 في ريشون لتصيون امام النادي الرياضي ريشون لتصيون ، الا ان فريق ريشون لتصيون قام بتقديم موعد المباراة الى الساعة11:45  موعد  صلاة الجمعة فقرر الفريق اللدي عدم السفر الى المباراة.

يومان قبل المباراة حاول الفريقان تحديد موعد اخر مناسب يرضي الجميع الا ان فريق ريشون لتصيون اصر على ان الوقت المناسب له هو الساعة 11:45 وان ضغط المباريات لا يسمح يتحريك موعد المباراة عن موعده علما ان موعد المباراة الاصلي كان الساعة 14:00 ، مما جعل الامر يصطدم مع موعد صلاة الجمعة.

فريق اللد اصر على الساعة 13:30 وهذا ادى الى عدم التوصل لحل وسط يرضي الفريقين ، عندها قرر الفريق اللدي عدم حضور المباراة.
مندوبه الاتحاد العام صرحت ان هذا يحدث فقط معهم وتعني  ” اللد” توجد مشكلة بما يخص الصلاة ، تخطوا كل الحدود” .
وبعد ان وصلت المقاوضات بين الفريقين الى طريق مسدود لم يحضر فريق للد الى المباراة وتمت معاقبتهم بخسارة فنية اوتماتيكية 0:2
الاسبوع الماضي وخلال جلسة لجنة الطاعة ضد الفريق اللدي مثلت ادارة فريق اللد امام لجنة لطاعة حيث ادعى مدير الفريق السيد عودة الزبارقة : “حددوا لنا المباراة بالتزامن مع صلاة الجمعة ، من ناحيتنا الصلاة امر مقدس لا يمكن تجاوزه باي حال من الاحوال طيلة السنوات الماضية احترموا تقاليدنا وعاداتنا ، اقترحت ان يتم تقديم وقت المباراة الى ساعات الصباح او نقل المباراة الى اللد ، لكن فريق ريشون لتصيون اصر على الموعد المقرر ، حاولت تحديد يوم اخر فادعو انه في الايام الاخرى لا يمكنهم تجنيد اللاعبين، فقرننا عدم حضور المبارة وليكن ما يكون.

وكما اسلفنا قبل القاضي استئناف اللد وقرر احترام المشاعر الدينية للاخرين وقرر تحديد موعد اخر للمباراة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى