سلطة السجون الاسرائيلية تلتمس للمحكمة لتمديد “العزل الانفرادي” الشيخ رائد صلاح 6 أشهر إضافية

0
Arab-Israeli Sheikh Raed Salah (C), leader of the radical northern branch of the Islamic Movement in Israel, smiles as he arrives at the Israeli Rishon Lezion Justice court, near Tel Aviv, on August 15, 2017. Israeli police arrested a firebrand Islamic cleric who has been repeatedly accused of inciting violence over a sensitive Jerusalem holy site where tensions again flared last month. / AFP PHOTO / JACK GUEZ

 

 

في إطار سعي المؤسسة الاسرائيلية لتقييد حق الشيخ رائد صلاح بالتواصل مع غيره من الأسرى، تقدّمت سلطة السجون الإسرائيلية، بطلب للمحكمة المركزية في بئر السبع، لتمديد العزل الانفرادي لشيخ الأقصى، 6 أشهر أخرى، استباقا لمرور 6 أشهر على سجنه الانفرادي والتي تنتهي بتاريخ 26/2/2018، ومن المقرر أن تنظر المحكمة المركزية في بئر السبع في طلب مصلحة السجون، يوم الخميس القادم (15/2/2018) الساعة التاسعة صباحا، في جلسة مفتوحة للجمهور، كما أفدنا من طاقم الدفاع عن الشيخ رائد.
وقال المحامي خالد زبارقة، من طاقم الدفاع عن الشيخ رائد صلاح، إن الدفاع تقدّم بالتماس سابق لطلب مصلحة السجون، إلى المحكمة المركزية في بئر السبع للاعتراض على قرار مصلحة السجون عزل الشيخ رائد صلاح، إلا أن المحكمة رأت ان تنظر الخميس القادم بطلب مصلحة السجون لتمديد العزل.
واعتقل الشيخ رائد صلاح، منتصف آب/ اغسطس من العام المنصرم، من منزله في أم الفحم، وذلك بعد حملة تحريض اسرائيلية استهدفته خلال أحداث الأقصى، منتصف تموز/ يوليو 2017، وخضع للعزل الانفرادي بتاريخ 27/8/2017، ونقل بتاريخ 18/9/2017 للعزل الانفرادي في سجن “رامون” وتعرض هناك لظروف اعتقال سيئة، ووضع في غرفة هي أشبه بمرحاض ومزودة بكاميرات تجسس تقيد حركته ولا تحترم خصوصياته، ما استنفر طاقم الدفاع لتقديم التماس ضد ظروف اعتقاله والمطالبة بنقله من السجن إلى سجن آخر وتحسين ظروف اعتقاله، إلا أن مصلحة السجون قامت بنقله إلى قسم العزل الانفرادي في سجن “شيكما” بمدينة عسقلان (اشكلون).

الدفاع يلتمس للمحكمة لإعادة النظر بتمديد اعتقال شيخ الأقصى حتى نهاية الاجراءات

إلى ذلك قال المحامي خالد زبارقة : ” إن طاقم الدفاع عن الشيخ رائد صلاح، تقدّم الأسبوع الماضي، إلى محكمة الصلح في حيفا، بطلب لإعادة النظر في قرارها تمديد اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى نهاية الاجراءات، مشيرا إلى أن جلسة المحكمة بهذا الخصوص، ستكون بتاريخ 20/2/2018، في محكمة الصلح بحيفا الساعة الثانية بعد الظهر.
وأضاف زبارقة حول حيثيات هذا الطلب ودوافعه: “ما زلنا مقتنعين أن هذا الملف بعيد كل البعد عن الاجراءات القانونية السليمة، وهذا ثبت لنا بالدليل القطعي من خلال المماطلة الممنهجة التي تقوم بها النيابة الاسرائيلية في ملف الشيخ رائد من خلال سعيها لإطالة أمد الاجراءات القانونية، وبالتالي إطالة أمد اعتقاله، وهذا التوجه في المماطلة لدى النيابة الاسرائيلية، ظهر لنا في الجلسات الاخيرة، حيث قامت النيابة العامة بطلب تعديل لائحة الاتهام عدة مرات، وكشفت عدة مرات عن مواد تحقيق لم نستلمها نحن في طاقم الدفاع الا يوم الجلسة، وبالتالي هذا أدى الى تأجيل الجلسات في الملف، كما ان النيابة العامة تقوم بالمماطلة في موضوع ادلاء الشهود الرئيسيين من قبلها، بشهاداتهم، ولم يتواجدوا رغم إدراجهم للشهادة على مدار جلستين متتاليتين، مما أدى الى تأجيل الجلسات في الملف دون سماع الشهود، وهذا يؤدي بطبيعة الحال الى إطالة فترة الاعتقال والمحاكمة”.

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here