مذكرات جنرال فرنسي: قتل اكثر من 900 جزائري تحت التعذيب لبا استعمار الجزائر

0

 

الجنرال الفرنسي بول أوسارس صاحب ابشع طرق التعذيب في الجزائر ?? إبان الثورة الجزائرية عام 1954 , واعترف في مذكراته بقتل أكثر من 900 جزائري تحت التعذيب وانه كان يتلذذ بتعذيبهم
◀ منحته فرنسا ?? أرفع الأوسمة ولم تحاكمه لجرائمه التي اعترف بها لكنها حاكمته بسبب اعتذاره عن تلك الجرائم وسحبت منه أوسمة الشرف نتيجة لاعتذاره عن الماضي الاستعماري❗
◀ و يذكر أوسارس أن الشخص الوحيد الذي إستطاع أن يصمد أمام أساليب تعذيبه هو المقاوم الجزائري العربي بن مهيدي والذي وصفه بأنه لا توجد إمراة في العالم كله سوف تلد رجلا بشجاعة بن مهيدي❗
◀ اعتقل بن مهيدي نهاية شهر فبراير 1957 وقتل تحت التعذيب ليلة الثالث إلى الرابع من مارس 1957.
◀ قال فيه الجنرال الفرنسي مارسيل بيجار بعد أن يئس هو وعساكره أن يأخذوا منه إعترافا أو وشاية برفاقه بالرغم من العذاب المسلط عليه لدرجة سلخ جلد وجهه بالكامل وقبل اغتياله رفع بيجار يده تحية لابن مهيدي ثم قال: لو أن لي ثلة من أمثال العربي بن مهيدي لغزوت العالم ? ❗
◀ في عام 2001 اعترف الجنرال الفرنسي بول أوسارس لصحيفة لوموند أنه هو من قتل العربي بن مهيدي شنقاً بيديه.

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here