من القصص الجميل: عبدالله بن علي العباسي والازاعي

0
Booking.com
Booking.com Booking.com

 

 

image

 

قتل عبد الله بن علي العباسي 38 الف مسلم .. ودخلت خيله مسجد بني اميه !!
ثم دخل قصره وقال : اترون احد من الناس يمكن ان ينكر علي ؟!
قالوا له لا ينكر عليك احد الا الاوزاعي !!
فأمرهم ان يحضروه .. فلما اخبروا الاوزاعي .. قام فاغتسل ثم لبس كفنه ثم لبس ثيابه !! واخذ عصاه وخرج من بيته وذهب الي القصر ..
فامر الحاكم وزرائه ان يقفوا صفين عن اليمين والشمال وان يرفعوا سيوفهم !! اراد ان يرهب الاوزاعي .. ثم امرهم بادخاله ..
فدخل عليه الاوزاعي يمشي في وقار العلماء وثبات الفرسان .. فقال له الحاكم :
أأنت الاوزاعي ؟
فرد عليه بثبات : يقول الناس اني الاوزاعي !! يقول امامنا عن نفسه ( والله ما رأيته الا كانه ذباب امامي يوم ان تصورت عرش الرحمن بارزا يوم القيامه وكان المنادي ينادي فريق في الجنه وفريق في السعير .. والله ما دخلت قصره الا بعت نفسي من الله عز وجل )
قال له الحاكم : ما تري في هذه الدماء التي سفكنا ؟
فقال له حدثني فلان عن فلان عن جدك عبد الله بن عباس ان الرسول صل الله عليه وسلم قال لا يحل دم امرئ مسلم الا في ثلاث ………….
فغضب الحاكم جدا .. فرفع الاوزاعي عمامته حتي لا تعوق السيف .. ورفع الوزراء ثيابهم حتي لا يصيبهم دمه !!
قال له الحاكم وهو يشتاط من الغضب :
ما تري في هذه الاموال التي أخذت وهذه الدور التي اغتصبت ؟
فقال له الاوزاعي :
سوف يجردك الله يوم القيامة ويحاسبك عريانا كما خلقك فان كانت حلالا فحساب وان كانت حراما فعقاب ..
فزاد غيظ الحاكم اكثر واكثر واخذ الامام يردد :
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم ..
فقال له الحاكم اخرج واعطاه مال فرفض الامام اخذه فاشار عليه احد الوزراء باخذه .. فاخذه منه ووزعه امامه علي الوزراء ثم القي الكيس وخرج مرفوع الرأس وقال : ما زادني الله الا عزه وكرامه .
ولما مات الامام الاوزاعي ذهب الحاكم الي قبره وقال:
والله اني كنت اخافك كاخوف اهل الارض .. والله اني كنت اذا رايتك رايت الاسد بارزا !!
اوليس فينا كالاوزاعي رحمه الله !

Booking.com Booking.com

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here