مداهمة بيت اﻷسيره المحرره مريم زايد من الرمله

1
Booking.com
داهمت صباح اليوم قوات كبيره من رجاﻻت الشرطه وحرس الحدود والقوات الخاصه اﻹسرائيله لمكافحة اﻹرهاب منزل اﻷسيره المحرره مريم زايد بمدينة الرمله بحجة البحث عن اسلحه وذخيره وعاثت بالبيت خرابا ودمارا.ويذكر بأنه ليست هذ المرة اﻷولى التي تقوم بها الشرطه بمثل هذه اﻹجراءات.وما ميز هذه المره عن سابقاتها هو بأن عملية التفتيش تزامنة مع عقد جلسة المحكمه بقضية هدم منزلها والذي يقطنه اكثر من عشرة انفس
وفي نفس السياق عقب السيد محمد منصور زايد الاسير المحرر قال : ﻻ غريب على الاحتلال بأن يقوم بهذه اﻷفعال في ظل التردي السياسي واﻹنقسام في الشارع الفلسطيني ومتابعة ما قامت به عصابات الشتيرن والهاجاناه من طرد وتشريد ﻷبناء شعبنا في اللد والرملة والجليل وكما يحدث في مدينة عكا ويافا يحدث في باقي ربوع الوطن.ونحن نقول لهم خسأتم انتم ومخططاتكم وكما لم نترك بيوتنا ومنازلنا عام 1948 لن نتركها اليوم .
1 2 3 5 7 9
Booking.com Booking.com

 

Booking.com Booking.com

تعليق واحد

  1. الذي حدث في بيتي القائم برمله انه ليس جديد علي ولا على ابناء شعبي الفلسطيني الا هذه الوحشيه القذره التي يومرسها المحتل ضد شعبنا البطل الصامد في كل انحاء الوطن الفلسطيني واني شخصيا اقول له للمحتل خساتا ايها الصهيوني لان نركع ولن نستسلم طال ما يوجد امهات تنجب ابطال فلسطين واننا حتما لنمتصرون عاشت فلسطين حره

Comments are closed.