الزعفران بديل لأدوية الاكتئاب.. أطعمة عليك تناولها إذا أردت تحسين مزاجك

0

إذا كنت تشعر بالإحباط أو ضعف التركيز، فالطعام قادر على أن يغير حالتك تماماً.

فبحسب خبيرتي التغذية أليس ماكينتوش وريشتل كيلي مؤلفتا كتاب The Happy Kitchen: Good Food Mood يوجد طعام مناسب لكل حلة مزاجية تمر بها بدءً من صفار البيض من أجل التركيز، إلى البطاطا الحلوة لتخفيف القلق.

وتنصح الكاتبتان ببعض الأكلات لتحسين الحالة المزاجية اليومية من خلال الوجبة الصحيحة، بحسب صحيفة The Daily Mail البريطانية.

1- سمك الماكريل للمزاج الجيد

 

 

تُعَد الأسماك الزيتية مثل سمك الماكريل “الأسقمري” مفيدة للمخ؛ لأنها غنية بأحماض الأوميجا 3 الدهنية (تمثل الدهون نسبة 60% منه)، وهي في غاية الأهمية لوظائفها في دعم إنتاج النواقل العصبية التي تتحكم في كل شيء من المشاعر إلى الذاكرة والتركيز.

كما تساعد تلك الدهون في الحد من الالتهاب الذي يتعرض له بشكل كبير من يشعرون بالاكتئاب.

ويعتبر الماكريل رائعاً لاحتوائه على كمية من الزئبق أقل من غيره من الأسماك الزيتية كالسلمون والتونة، وهو ما قد يمنح المخَ فائدة أكبر.

2- صفار البيض للتركيز

يتجنب كثيرون تناول صفار البيض؛ لأنهم قلقون من احتوائه على الكثير من الدهون، ولكنه في الحقيقة يعتبر مصدراً غنياً بالخيرات للمخ؛ إذ إنه يحتوي على مادة الكولين التي تساعد في تشكيل غلاف وقائي حول الأعصاب، ما يزيد من قدرة المخ على التواصل بشكل أسرع.

كما أنه يساعد على تشكيل التركيز والنواقل العصبية للذاكرة، ومادة أسيتيل الكولين، ومن الأفضل أن تتناول صفار البيض مائعاً بعض الشيء بدلاً من طهوه

 

 

3- البطاطا للقضاء على التوتر

لا نعشق البطاطا فقط لطعمها اللذيذ وفائدتها للبشرة، ولكن لأنها أيضاً تمد الجسم بعناصر مهدئة كالمغنيسيوم وفيتامين ب 6، وهي عناصر مفيدة إذا كنت تشعر بالتوتر، أو الضغط، أو القلق.

وفيتامين ب 6 تحديداً يحتاجه الجسم لينتج حمض الغاما- أمينوبيوتيريك، وهو ناقل عصبي مهدئ، وعادة ما ينقص لدى من يعانون من القلق.

 

 

4- الفطر لإطلالة مشرقة

 

يشعر غالبيتنا بمزاج أفضل عندما نتعرض لأشعة الشمس؛ إذ إنها تساعدنا على إنتاج فيتامين د، المهم في تحسين المزاج، علاوةً على المساعدة في المواءمة بين الهرمونات وتعزيز المناعة.

وعلى الرغم من أنه لا يوجد شيء قادر على أن يحلَّ محلَّ الشمس، إلا أن فطري المحار والشيتاكي يحتويان على بعض من فيتامين د، لذلك جرب أن تضيفهما إلى طعامك، خاصةً في شهور الشتاء.

والمدهش أن الفطر يمكن أن يحتوي على الكثير من فيتامين د إذا تعرَّض للأشعة فوق البنفسجية مثلنا تماماً، لذلك اتركه على حافة النافذة لساعتين قبل أن تأكله لتزيد من الفائدة.

يشعر غالبيتنا بمزاج أفضل عندما نتعرض لأشعة الشمس؛ إذ إنها تساعدنا على إنتاج فيتامين د، المهم في تحسين المزاج، علاوةً على المساعدة في المواءمة بين الهرمونات وتعزيز المناعة.

وعلى الرغم من أنه لا يوجد شيء قادر على أن يحلَّ محلَّ الشمس، إلا أن فطري المحار والشيتاكي يحتويان على بعض من فيتامين د، لذلك جرب أن تضيفهما إلى طعامك، خاصةً في شهور الشتاء.

والمدهش أن الفطر يمكن أن يحتوي على الكثير من فيتامين د إذا تعرَّض للأشعة فوق البنفسجية مثلنا تماماً، لذلك اتركه على حافة النافذة لساعتين قبل أن تأكله لتزيد من الفائدة.

 

 

5- الزعفران من أجل السعادة

 

 

 

إحدى القواعد الذهبية للوصول لمزاج جيد هي أن تضع المزيد من الأعشاب والتوابل في طعامك، ويعتبر الزعفران على وجه الخصوص طعاماً قوياً في القدرة على تحسين المزاج.

إذ أظهرت بعض الدراسات أنه قد يكون منافساً لدواء البروزاك المضاد للاكتئاب، وبدون أي أعراض جانبية؛ ولأن الزعفران غالي الثمن اقتصد في استخدامه.

كذلك من الممكن أن تحسن رائحة الزعفران من مزاجك؛ لذا أضِفْه للمشروبات كشاي الزعفران المُتبَّل.

اضف رد

Please enter your comment!
Please enter your name here